أخبار الرياضة

تعرف على التفاصيل الخاصة بصفقة رونالدو ليوفنتوس

تسبب انتقال الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، من ريال مدريد إلى يوفنتوس فى يوليو الماضى، فى إثارة الجدل، واعتبر أشهر صفقة وربما انقلاب فى كرة القدم في 2018، واليوم تم كشف حقيقة الشائعات التي انتشرت خلال الفترة الماضية عن طريق المدير الرياضي ليوفنتوس، فابيو باراتيتشي.

وقرر رونالدو الرحيل عن صفوف الميرنجي بعد قضاء 9 سنوات في النادي، عقب تحقيق الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا للمرة الثالثة تواليًا.

وكانت الشائعات قد انتشرت وتباينت تحليلات الخبراء بدوافع وأسباب الرحيل، وما إذا كانت عن اقتناع، أم قسرًا، عقب ضغوط مارسها رجل ريال مدريد الأول، وأقوى شخصية داخل ملعب سانتياجو برنابيو فلورنتينو بيريز، رئيس مجلس إدارة النادي.

وأدلى باراتيشي بشهادة تفصيلية كشف فيها عن تفاصيل كاملة لعملية الانتقال التي تسببت فى صدمة شديدة فى الوسط الرياضي.

وقال المدير الرياضي: ” بدأ الأمر، عندما التقينا مع وكيل أعمال رونالدو “خورخي مينديز، من أجل ضم صفقة اللاعب البرتغالي جواو كانسيلو”.

وتابع فى تصريحات لموقع “سكاي سبورت” إيطاليا، قائلًا ” مينديز عبر لنا عن رغبة كريستيانو في أن يأتي إلى يوفنتوس”.

وكشف باراتيشي أنه أجاب مينديز عن رغبته هو الأخر بضم اللاعب البرتغالي ولكن من الصعب إتمام الصفقة.

وأكمل ” رغبة رونالدو جعلت كل شئ صعب يتحقق سريعًا وكلمة السر كانت رغبة الدون فى القدوم إلى يوفنتوس، ولم يكن هناك حاجة لإقتناعه فقد جعل الأمر يبدو بسيطًا وواضحًا “.

وتابع ” رونالدو قرر الانضمام لليوفنتوس، وجعله المكان الوحيد الذي يرغب في أن يكون وجهته الجديدة خلال مسيرته الرياضية عقب نهائي دوري الأبطال أمام ليفربول وتحديدًا 25 مايو”

وكشف المدير الرياضي عن حديثه مع رئيس اليوفنتوس وإبلاغه برغبة الدون فى الانضمام للنادي الإيطالي، وطلبه بمهلة يومين للتفكير فى الأمر، ولكنه سريعًا أجري به اتصال بعد حوالي 3 ساعات، مطالبًا بكتابة العقود.

واختتم حديثه بأن رغبة رونالدو في الرحيل وخصوصًا إلى يوفنتوس كانت واضحة جدًا.

جدير بالذكر أن رونالدو أصبح أسرع لاعب يحرز 10 أهداف مع نادي يوفنتوس الإيطالي، ومساهمته بشكل كبير فى صدارة النادي للدوري الإيطالي، واقترابه من تحقيق لقبه الثامن على التوالي.

أحمد شعبان

أحمد شعبان ، محاسب ، أهوى التدوين والعمل على الانترنت ، متابع لجميع الدوريات العربية والاوروبية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى