أهم الأخبار

رحمة تطلب الطلاق أمام محكمة الأسرة: «طردني وقالي “غورى ياعقيمة”»

رحمة تطلب الخلع أمام محكمة الأسرة، حيث قامت رحمة برفع دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بشمال الجيزة، للطلاق من زوجها بعد 6 أشهر من الزواج، مبررة ذلك بقولها «طردني من البيت في نص الليل وقعد يقولي غوري في داهية ياعقيمة معرفاش تجيبي حتة عيل رغم أنني روحنا للدكتور وأكد أني معنديش أسباب تمنع الخلفة».

وقالت رحمة أمام محكمة الأسرة: «عندما بلغت الواحد وعشرون عاما تقدم إلى خطبتي شاب فى أوائل الثلاثيات يعمل كاشير بأحدى مطاعم المأكولات وكان الوحيد لوالدته ووافقت على الزواج منه وتم الزواج بعد خطوبة دامت 6 أشهر ووصلت إلى مرحلة أني أعشقه وانتقلت معه إلى شقة الزوجية للعيش تحت سقف واحد».

وأضافت الزوجة قائلة: «منذ أن مر أول شهر من الزواج وبدأ الحديث عن تأخر الإنجاب وكل شهر يحدث خلاف بيني وبينه لأنى لم أحمل حتى بعد ستة أشهر من الزواج قرر أن يذهب بي إلى الطبيب وأكد الطبيب أنني لم أعاني من أسباب مرضية تأخر الإنجاب وطلب من زوجي أن يجري تحاليل».

وتابعت حديثها قائلة: «وفؤجت بعد أن وصلنا إلى الشقة قام بطردى وأخذ يسبنى وهو يعايرنى ويتهمنى أنني عقيمة حتى فضحني وسط المنطقة وأقاربنا بكلام مزيف أن الطبيب قال أننى لم أستطيع الإنجاب وهذا غير حقيقى فلذلك جئت إلى محكمة الأسرة لرفع دعوى طلاق ومازالت الدعوى منظورة أمام القضاء».

أحمد ناصر

أحمد ناصر ، حاصل على بكالوريوس الهندسة جامعة القاهرة ، أهوى كرة القدم ومتابعة الدوريات العالمية ، فريقى المفضل الاهلى محليا و ريال مدريد عالميا .


يمكنكم التواصل مع الكاتب عبر الايميل : [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock