أهم الأخبار

عجائب محكمة الأسرة: «زوجي يجبرني على معاشرة ابنه لإنجاب طفل يبيع»

نجلاء تطلب الخلع أمام محكمة الأسرة، حيث قامت «نجلاء» برفع دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة والتي تحمل رقم 1998 لسنة 2018، لخلع زوجها، مبررة ذلك بقولها «زوجي يريدني أن أقوم بمعاشرة ابنه لإنجاب طفل لبيعه مقابل الحصول على المال».

وقالت الزوجة أمام قاضي محكمة الأسرة: «منذ ولدت على الدنيا ولا أرى والدي يهتم بي ولا بأخواتي البنات السبع، كان يعاملنا بمنتهى القسوة، وينتظر الوقت المناسب لبيعنا من أجل الحصول على المال. كنا السبع بنات نعيش في حجرة واحدة، لا يستطيع أي واحدة منا التنفس داخل الحجرة، ولا أخذ حريتها، حتى بلغت سن التاسعة، ووجدت أخواتي يذهبن مع رجال يكبرونهن بأعوام كثيرة، ورجال عرب، ولا يعدن مرة أخرى إلى البيت، وبعدها تفهمت أن والدي يزوجهن للرجال في سن الشيخوخة، مقابل أن يدفع له الرجل مبلغًا من المال».

وتابعت نجلاء أمام المحكمة: «جاء دوري، وعقد أبويا قراني على رجل يكبرني بـ30 عامًا، ذوقت معه جميع صنوف العذاب والإهانة، فكان يضربني دائمًا، وفي يوم ضربني حتى مزق جسدي، وطردني من البيت، وطلقني، فعدت إلى أبي عديم الضمير، وحكيت له اللي حصل، فلم يتأثر، بل جاء بعجوز آخر، وزوجني مرة أخرى، وكان هذا الرجل لا يهمه سوى أن ينجب مني طفلًا؛ ليبيعه بمبلغ مالي كبير، ولكن شاء القدر أن يصيبه مرض من فترة قريبة، جعله غير قادر على الإنجاب».

وأكملت نجلاء حديثها قائلة: «بدأ زوجي العجوز يفكر في طريقة تجعلني أنجب طفلاً يبيعه، فما كان منه إلا أن حبسني، وضربني؛ من أجل أن أعاشر ابنه الأكبر، فاستطعت الهرب، ولجأت إلى أهلي، فلم أجد من أبي سوى الأنانية المعهودة، وضربني قائلاً “أنا ماليش دعوة.. غوري بقى”».

واختتت نجلاء حديثها قائلة: «فلجأت إلى محكمة الأسرة بالقاهرة الجديدة؛ من أجل إنقاذي من هذا الزوج البشع».

أحمد ناصر

أحمد ناصر ، حاصل على بكالوريوس الهندسة جامعة القاهرة ، أهوى كرة القدم ومتابعة الدوريات العالمية ، فريقى المفضل الاهلى محليا و ريال مدريد عالميا .


يمكنكم التواصل مع الكاتب عبر الايميل : [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock