الاسرة والمجتمع

الملف 28 .. لا يعلم تفسيره إلا الله وأصاب المحققين بـ «الجنون»

الملف 28 .. حقيقة الملف الذي حير جميع المحققين!

الملف 28 ; تمتلئ ملفات القضايا في شتى بقاع الأرض بالملفات الغريبة والتي لا يوجد لبعضها أي تفسير، فقد وقعت إحداها في ولاية كاليفورنيا الأمريكية، حيث يوجد منتجع صغير يسمى «كيدي»، يحتوي على شاليهات جميلة ومناظر طبيعية خلابة، لكنه كان شبه مجهول.

وفي هذا المكان البعيد عن العمران، وبالتحديد في شاليه رقم «28»، وقعت واحدة من أبشع الجرائم في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية واكثرها غموضاً على الإطلاق، ليصبح هذا المنتجع المجهول ادسم مادة إعلامية في سنة 1981.

أشغلت قضية منتجع كيدي أذكى وأشهر المحققين الى حد الإرهاق، فبعد أكثر من 4000 ساعة من البحث والتحقيق المكثف في القضية أغلق الملف وأدرج ضمن قائمة القضايا غير المحلولة حتى يومنا هذا.

شاهد ايضا.. لهذا السبب أمر الله سيدنا لوط النظر وراؤه عند تعذيب قومه «فيديو»

جرت أحداث هذه القضية في احدى الشاليهات التي اقتنتها عائلة «شارب» لقضاء ايام العطل، وفي ذلك اليوم المشؤوم قررت الضحايا ال 4 «غلينا سو شارب 36 عاماً» وابنها «جون 15 عاماً» وصديقته «دانا 17 عاماً» وابنتها الصغرى «تينا 12 عاماً»، التوجه الى الشاليه للاسترخاء من تعب وصخب الحياة.

كان الشاليه معزول وبعيد عن الناس مما ترك الفرصة للمجرمين لفعل ما يشاؤون والاستفادة من وقت طويل جداً.

لم يكن من الممكن إيجاد الجثث لولا زيارة شقيقة «غلينا» لموقع الحدث، حيث صدمت من هول ما رأت «جثث مشوهة وأطراف مبتورة وجماجم تبينت بأنها ضربت بمطرقة كبيرة».

أما الابنة الصغرى «تينا» كانت مفقودة إلى ان تم العثور على جمجمتها وبعض من عظامها في ضواحي المدينة وتم العثور عليها بعد 3 سنوات من وقوع الجريمة.

بعد التحقيق المطول القيّ القبض على أكثر من شخص مشتبه به، لكن لم يثبتوا اي شيء فأُطلق سراحهم مما فتح باب التكهنات امام العديد من المحققين.

لتكملة القصة شاهد الفيديو.


قد يعجبك ايضا

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.


يمكنكم التواصل مع الكاتب عبر الايميل : [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق