اخر الاخبارعاجل

شاهد| مصور يوثق كارثة بيئية بالمحيط.. هل تضرب مصر قريبًا!

يشهد المحيط الأطلسي حاليًا كارثة بيئية، حيث التقط مصور أمريكي يدعى ريان كاندي من ولاية ماساتشوستس بواسطة كاميرا مُثبتة على طائرة بدون طيار «درون» المحيط الأطلسي وقد تجمّد جزئيا.

وانخفضت درجة حرارة الهواء لحظة التصوير إلى 20 درجة تحت الصفر، وأشار المصور إلى أن درجة الحرارة في الولاية لا تنخفض عادة تحت 8 درجات تحت الصفر في فصل الشتاء، وفقا لـ «روسيا اليوم».

ويأتي ذلك بعد أيام من إعلان هيئة الفضاء الأمريكية «ناسا» بتوقعاتها بذوبان القطب الشمالي وتأثيره على ارتفاع مستوى الماء، والأمر الذي قد يؤثر على مدينة الإسكندرية.

وبعد أيام قليلة من تنبؤات الهيئة العامة للأرصاد الجوية بغرق مدينة الإسكندرية، تسببت موجة الطقس السيئ التي ضربت سواحل الإسكندرية، على مدار الأيام الثلاثة الماضية، في أضرار جسيمة بالشواطئ والمنشآت على كورنيش المدينة الساحلية، ما يؤكد تصريحات رئيس هيئة الأرصاد الجوية، الدكتور أحمد عبدالعال، بشأن احتمالية غرق الإسكندرية ومحافظات الدلتا بفعل التغيرات المناخية الجديدة.

ووفقًا لما ذكرته محافظة الإسكندرية عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أجرى اللواء أحمد حجازي، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية، جولة بعدد من شواطئ المحافظة للوقوف على الخسائر الناتجة عن موجة الطقس السيئ، التي صاحبتها رياح غربية بسرعة 45 عقدة، وارتفاع أمواج البحر لتصل إلى 4 أمتار.

وكشف حجازي عن كارثة محتملة، مؤكدًا أن شدة الأمواج وأعمال النحر تسببتا في تآكل الأجزاء السفلية من طريق الكورنيش بـ 4 مناطق: «شاطئ ميامي – الخدمة لمن يطلبها، وبئر مسعود، وأبو هيف، والسرايا». فضلاً عن تآكل أصاب أجزاء من شواطئ أبو قير، والأنفوشي، وغرق أندية المهندسين والتطبيقيين وعدد من الكافيهات والمنشآت على شط البحر بطول طريق كورنيش الإسكندرية.

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى