اخر الاخبارلايف

أسرار من حياة محمد كامل.. تحدى وزير الداخلية وكاد أن يُنهي حياته في غرفة إعدام حقيقية

كان دور «فرج أبو سنة» أشهر الأدوار وأبرزها في المسيرة الفنية للفنان الراحل محمد كامل، فبالرغم من كونه من نجوم الصف الثاني إلا أنه تميز في تقديم العديد من الأدوار البسيطة بطريقة مركّبة، فهو يتناول الدور من زاوية مختلفة أكثر تعقيدًا، تجعله يبدو مختلفًا عما قدمه الآخرون.

ظهرت موهبته الكبيرة من خلال إتقان الأدوار المساعدة، فقد شارك في العديد من الأعمال الكبيرة في التليفزيون والسينما، فشارك في كلاسيكيات التليفزيون المصري مثل رأفت الهجان وأرابيسك وزيزينيا، كما شارك في عدد من الأفلام السينمائية المميزة مثل فيلم المغتصبون وحب في الزنزانة.

ويستعرض «لقطات» في التقرير التالي أبرز الأسرار والمعلومات عن الفنان الراحل محمد كامل:

نشأته

وُلد الفنان الراحل محمد كامل في يوم 3 يونيو من العام 1944 في محافظة القاهرة، حيث ينتمي لأسرة متوسطة.

تعليمه

سيطر حب الفن على الفنان الراحل محمد كامل منذ نعومة أظفاره، الأمر الذي دفعه للالتحاق بالمعهد العالي للفنون المسرحية.

وبالفعل التحق الفنان الراحل محمد كامل بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتخرج منه من قسم التمثيل.

أهم ادواره

قدم الفنان الراحل محمد كامل العديد من الأدوار على الشاشة الصغيرة، إلا أنه يرى أن أهم دور له في حياته هو دوره في مسلسل «علي الزيبق» في عام 1985 مع الفنان فاروق الفيشاوي، وكان ذلك يمثل بداياته في المسيرة الفنية.

كان دوره في مسلسل «زيزينيا» هو الأشهر في تاريخه الفني، حيث لعب دور «فرج أبوسنة»، كما شارك في أفلام «مبروك وبلبل وأحلام هند وكاميليا وسواق الأتوبيس وحب في الزنزانة»، وتألق في فيلم «المغتصبون» مع الفنانة ليلى علوي، كما قدم دور الصحفي في فيلم «جاءنا البيان التالي».

المغتصبون

قال الفنان الكبير محمد كامل إن دوره في فيلم «المغتصبون» كان من أصعب الأدوار التي قدمها في حياته، وأشار إلى أن وزير الداخلية الأسبق اللواء زكي بدر، كان يرفض تصوير مشهد الإعدام في الغرفة المخصصة له لعدم إيذاء مشاعر المواطنين.

وتابع «كامل» أنه بالرغم من رفض الوزير، تمكن فريق عمل فيلم المغتصبون من الحصول على موافقة من الوزير للتصوير داخل غرفة الإعدام الحقيقية بمديرية أمن القاهرة.

غرفة الإعدام

وصف الفنان الراحل محمد كامل تصوير أحد مشاهده في غرفة الإعدام قائلًا إنه أصيب بالرعب وشعر بأن شيئًا سيئًا سيحدث، فلم تكن المشنقة مغلقة بشكل مُحكم، وكان من الممكن أن يتحول المشهد لحقيقة، ولم يصوّر المشهد إلا بعد أن أحضروا قِفلًا لإحكام المشنقة، وكان ذلك من أصعب الأدوار التي قدمها.

وفاته

تُوفي الفنان الراحل محمد كامل عن عمر ناهز الـ 72 عامًا أثناء تلقيه العلاج في مستشفى المعادي العسكري، وتم تشييّع جنازته من مسجد السيدة نفيسة.

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى