اخر الاخبارلايف

أسرار لا تعرفها عن ياسمين الخطيب.. أبرزها قصص زيجاتها الثلاثة وشخصية عامة تحرش بها

تصدرت الكاتبة والإعلامية ياسمين الخطيب مواقع التواصل الاجتماعي في الآونة الأخيرة، حيث عادت الإعلامية ياسمين الخطيب لإثارة الجدل من جديد عقب نشرها جلسة تصوير جريئة، وظهرت خلالها بإطلالة مثيرة .

وبالرغم من ظهورها المتتالي على مواقع التواصل الاجتماعي، إلا ان حياتها الشخصية دائمًا ما تحاول إبقاؤها بعيدًا عن الجمهور، فهي لا تحتاج أكثر من كاميرا وفستان جديد، لتصبح صورتها الجديدة عند مليون متابع لها على صفحاتها، وعند الملايين من رواد مواقع التواصل الاجتماعى، أهم حدث فى اليوم.

 ونستعرض في التقرير التالي أبرز الأسرار والمعلومات عن حياة الإعلامية ياسمين الخطيب:

صور مثيرة

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

في حوار لها، قالت الفنانة التشكيلية ياسمين الخطيب: «أن تكون صورى مثيرة جدا هذه ليست تهمة، لأن أى امرأة طبيعى تكون مثيرة، أما الإيحاءات ومفاتن الجسد وما إلى ذلك، ردى عليه الوحيد أن ما يراه شخص إيحاء قد لا يراه شخص آخر عاديا، وهذا يعود لخيال وذهن كل شخص وليس صاحبة الصورة نفسها، ولو حسبناها بهذه الطريقة قد يقول شخصا ما أن كل صور مهرجانات السينما التى نراها بها إيحاءات».

تقديم البرامج والاستغلال الجنسي

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

وعن تقديمها برامج على شاشات التليفيزيون، قالت ياسمين الخطيب: لا يستطيع شخص أن يقيم نفسه، لكن ببساطة شديدة أسعى إلى ما هو أكثر، خاصة أننى أعتبر نفسى محاورة ومقدمة برامج أشط».

ةأضافت: «لكن للأسف لم أحصل على الفرصة الجيدة حتى الآن، صحيح أنى حصلت على عروض كثيرة، لكنى أرفض، إما لأن البرنامج غير مناسب لى ولأفكارى، أو لأن هناك عائقا آخر يمنعنى من الموافقة، يعنى أحيانا بيحصل».

وتابعت: «أتعرض لمساومات ومضايقات ليست لطيفة، لكنى أنسحب تماما مجرد ما أشعر بذلك، وهذا تكرر معى أكثر من مرة، ولذلك الفرص لا تكتمل».

تعرض للتحرش

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

قالت الفنانة التشكيلية ياسمين الخطيب إنها لم تعلن اسماء من تحرشوا بها، وذلك لكونهم شخصيات عامة، وأضاف: «لأن أغلبهم شخصيات كبيرة ومهمة ومشاهير، أصحاب قنوات، ومديرين، وفى الماضى كان أساتذة الجامعة».

وأضافت: «لذلك من الصعب جدا أن أثبت حقى بالقانون، لأن ذلك لا يحدث بالشارع، بل عادة يكون بمكاتبهم، وبالتالى لن يشهد أحدا لصالحى، ثم أنه من الصعب معاداة هذه الشخصيات “والأسهل إنى أضربه قلمين وأهزقه وأمشى».

أول واقعة تحرش

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

قالت ياسمين الخطيب خلال لقاء لها: «أول واقعة بالتحديد من الصعب تذكرها، لأننا فى مجتمع يتحرش بالأطفال أغلب الوقت، خاصة لو طفلة جميلة، من طفولتى فاكرة حاجات طشاش من القرايب والمعارف وكده».

وأضافت: «لكن أول واقعة أتذكرها كاملة كانت من طبيب فى مستشفى خاصة، تحرش بى وأنا دايخة وشبه مغمى عليا، وبعدها حكيت لعمتى “وراحت مسحت بيهم الأرض».

ارتداء الحجاب

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

قالت ياسمين الخطيب إنها ارتدت الحجاب مرة في حياتها، وذلك عندما كان عمرها 16 عامًا، وذلك خلال «موضة شرايط الكاسيت» – حسب وصفها –.

وأضافت: «آه الحقيقة، أنا ليا تجربة مع الحجاب وأنا عندى 16 سنة، كان وقتها موضة شرائط الكاسيت لشيوخ السلفية أصحاب الصوت العالى واللى بيزعقوا».

وتابعت: «كنت أسمعهم لدرجة أنى مسحت شرائط الأغانى وسجلت عليها خطب وقرآن، ثم قررت ارتداء الحجاب وقتها والدى خاف علىّ جدا وظل يحاول إقناعى أن أخلعه، لكنى صممت، وبعد فترة سافر للخارج وعندما عاد كنت قد خلعته، ففرح جدا وأخذنى فى حضنه».

السلفيين أو الإخوان

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

تابعت ياسمين الخطيب في تصريحاتها: «فى هذه الفترة كان خيرت الشاطر يسكن بجوارنا، لكنه كان مسجون، وكانت زوجته وبناته التسعة موزعين أنفسهم على المنطقة ويقدموا خدمات لكل النساء، زوجات البوابين، الخادمات، السكان، وهذا جعلهم يصنعوا شبكة كبيرة من التواصل مع كل نساء المنطقة، والحقيقة كنت وقتها معجبة بهن وبما يفعلونه، وجلست أكثر من مرة مع زوجة الشاطر وكانت تشرح لى فكرة التمكين والانتشار، وضرورة مواجهة مشروع التوريث».

وتابعت: «مع الوقت قررت أن أعقد جلسات وقعدات ستات لكن بطريقتى، فجمعت نساء وبنات العمارة وكنت أجلس معاهم فى حوش العمارة، وظللنا نناقش نفس الأمور، لكن مع الوقت تحولت الجلسات إلى قعدات مزاج وشيشة وسجاير وانتهى الموضوع».

أولى زيجاتها

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

تزوجت ياسمين الخطيب للمرة الأولى في التاسعة عشرة من عمرها، وعن هذه الزيجة قالت: «الحقيقة أن ذلك كان له ملابساته وظروفه المختلفة، لأنى فى هذا السن كان كل الرجال حولنا يتقدمون للزواج منى».

وأضافت: «كل أبناء الأقارب، كل أبناء الجيران، كل أبناء أصدقاء العائلة، وكان ذلك يمثل ضغطا رهيبا علىّ وعلى أسرتى، فقررت وقتها أن اختار زوجا بعقلى وأهرب من هذا الضغط، وكانت هذه زيجتى الأولى».

وتابعت: «زوجي الأول هو المستشار أحمد جلال إبراهيم القاضى بمجلس الدولة وهو والد أبنائى أدهم وجلال، وانفصلنا بعد 6 سنوات لأنى كنت كبرت وأفكارى تغيرت وبدأت أشعر أننا لسنا متفاهمين، وانفصلنا بهدوء».

الزواج الثاني

ياسمين الخطيب
ياسمين الخطيب

كان قاضيا أيضا «لكن مش حابة أقول اسمه، ووقتها كانت تجربة سطحية جدا وانفصلنا بعدها بـ3 سنوات، ومش عايزة اتكلم عن هذه التجربة أكتر من كده، ولا عن أى تجارب أخرى، لكن تجربة الزواج الثالثة كانت مثيرة للجدل،ولكن وإيه المشكلة دى حياتى الشخصية، وليست ملك أحد».

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى