أخبار الحوادثاخر الاخبار

شاهد| فيديوهات مسربة للحظة الاعتداء على طالبة جامعة الزقازيق.. ووالدتها تروي التفاصيل

تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك» و«تويتر» مقطع فيديو يرصد لحظة اعتداء بعض الشباب على فتاة، مشيرين إلى أن الفتاة طالبة بجامعة الزقازيق، وأن الرجال بعض من أفراد الأمن الإداري بالجامعة.

وظهر في الفيديوهات المنتشرة على الانترنت فتاة تصرخ بشكل هيستيري في وجه أفراد الأمن الإداري بالجامعة، متهمةً إياهم بالاعتداء عليها.

وعن تفاصيل الواقعة، قالت ميرفت النحّال، عضو المجلس القومي للمرأة بمحافظة الشرقية، تفاصيل اعتداء أفراد الأمن الإداري بجامعة الزقازيق، على ابنتها منة معتز، الطالبة بالفرقة الثالثة بكلية الآداب.

وأضافت والدة الطالبة في تصريحات صحفية لها أن ابنتها كانت في الجامعة بصحبة بعض زميلاتها لاستلام كتاب دراسي، إلا أن الأمن الإداري رفض تسليمهن الكتب بدعوى أن اليوم الخاص باستلام الكتب لهن الخميس المقبل.

وأشارت «النحّال» إلى أن ابنتها فوجئت بالأمن يقوم بتسليم الكتاب لبعض الطالبات دون الأخريات، وحينما استفسرت منه عن ذلك بقولها: «إحنا برضه طالبات ومن حقنا نصرف الكتب بتاعتنا» إلا أنه رد عليها «أنتم بلطجية».

وأوضحت والدة الطالبة، أن ابنتها أخرجت هاتفها وصورت ما حدث، قبل أن يتدخل أحد أفراد الأمن ويتعدى عليها، ويأخذ منها الهاتف، وحينما ذهب والدها وخطيبها إلى الجامعة، فجرى الاعتداء عليهما أيضًا، لافتةً إلى أنهم لم يحرروا محضرًا بالواقعة بعدما وعدهم فرد الأمن، داخل مركز الشرطة، بأنه سيقوم بالاعتذار لها أمام زميلاتها بالجامعة، يوم الخميس المُقبل، رافضةً اتخاذ أي إجراء ضده حتى ذلك الوقت.

وفي سياق آخر، قال الدكتور عبدالحكيم نور الدين، نائب رئيس جامعة الزقازيق لشؤون التعليم والطلاب، إنه جرى التحقيق في الواقعة، وأن التحقيقات أثبتت أن الطالبة هي المُخطئة، مشيرًا إلى أن الطالبة حضرت هي وزميلاتها في يوم غير المُخصص لهن لصرف الكتب الدراسية.

وأوضح نور الدين في تصريحات صحفية له عقب الواقعة، أن الأمن أخبر الطالبة بأن اليوم المخصص لصرف الكتب لطلاب فرقتها هو الخميس، إلا أنها لم تتفهم ذلك، وأخرجت هاتفها وهددته بـ «تصوير وتشيير ما يحدث»، وحينما حاول الأمن تهدئتها تعدت عليه.

ونفى نائب رئيس الجامعة، تعدي الأمن على والد الطالبة وخطيبها، جُملةً وتفصيلًا، منوهًا إلى منع خطيبها من الدخول لأنه كان مندفعًا، وفي حالة غضب بعدما تلقى اتصالًا من خطيبته.

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى