اقوال و حكم

أقوال عن الزوج الحنون

الحياة الزوجية مؤسسة يقوم على بناءها طرفين العلاقة من رجل وامرأة، ولكن الرجل هو عمود تلك العلاقة فـ”الرجال قوامون على النساء”؛ لكونه يقود الحياة التي جمعتهما، والزوج المثالي هو الذي يستخدم الحنان والعطف في قيادة العلاقة، وليس العنف والقسوة فاللين والمحبة مفتاح قلب المرأة.

ومن خلال النقاط التالية نرصد لكم بعض العبارات عن الزوج الحنون.

عبارات عن الزوج الحنون:

– هواك ما عشت القلب فإن أمت.. يتبع صداي صداك في الأقبر.

أنت النعيم لقلبي والعذاب له.. فما أمرّك في قلبي وأحلاك.

– وما عجبي موت المحبين في الهوى.. ولكن بقاء العاشقين عجيب. ملكت قلبي وأنت فيه.. كيف حويت الذي حواكا.

– قل للأحبة كيف أنعم بعدكم.. وأنا المسافر والقلب مقيم.

– وقد قادت فؤادي في هواها.. وطاع لها الفؤاد وماعصاها. خضعت لها في الحب من بعد عزتي.. وكل محب للأحبة خاضع.

– ولقد عهدت النار شيمتها الهدى.. وبنار خديك كل قلب حائر.

– لقد دب الهوى لك في فؤادي.. دبيب دم الحياة إلى عروقي.

– خَليلَيَ فيما عشتما هل رأيتما.. قتيلاً بكى من حب قاتلة أحبك حُبين حب الهوى.. وحبلأنك أهل لذاك.

– قلة صبر المحب عن محبوبه، وتمني رؤيته في كل لحظة. – الأستماع والأستمتاع لحديثه حتى لو كان النظر لغيره، فالقلب والعقل لدى المحبوب.

– محبة بلد المحبوب وبيته وأهله وجيرانه وكل شي يخصه. الإسراع للمحبوب في السير والأجتهاد بالقرب منه.

– سلام العشق وأعماقه.. يضم القلب وأشواقه.. تجيك الروح مشتاقه.. وتهديك القصيد ألوان.

– على درب الهوى جينا.. من أول ما تلاقينا.. تغير كل ما فينا.. وعشنا فرحة الأزمان.

– عرفنا الحب وأسراره.. وكتبنا أجمل أشعاره.. وغنينا على أوتاره.. وذبنا بالغرام ألحان.

– نسينا كل مواجعنا.. وبقينا اثنين ما معنا.. سوى الأشواق تجمعنا.. بلا هجر وبلا حرمان.

– شربت الحب من كاسك.. وطعم الورد بانفاسك.. لأنك عذب باحساسك.. وأنا مغرم بك وولهان.

– قطعنا الحب ودروبه.. وصغنا روعة اسلوبه.. حكاية عشق مكتوبة.. وصرنا للهوى عنوان.

–  وما كنت ممن يدخل العشق قلبه.. ولكن من يبصر جفونك يعشق. أغرك مني أن حبك قاتلي.. وأنك مهما تأمري القلب يفعل.

– رأيت بها بدراً على الأرض ماشياً.. ولم أر بدراً قط يمشي على الأرض.

– قالوا الفراق غداً لا شك قلت لهم.. بل موت نفسي من قبل الفراق غداً.

– قفي ودعينا قبل وشك التفرق.. فما أنا من يحيا إلى حين نلتقي.

– قبلتها ورشفت خمرة ريقها.. فوجدت نارَ صبابةٍ في كوثر.

– ضممتك حتى قلت ناري قد انطفت.. فلم تطفَ نيراني وزيد وقودها.

– لأخرجن من الدنيا وحبكم.. بين الجوانح لم يشعر به أحد. تتبع الهوى روحي في مسالكه حتى.. جرى الحب مجرى الروح في الجسد.

– عذبي ما شئت قلبي عذبي.. فعذاب الحب أسمى مطلبي.

– بعضي بنار الهجر مات حريقا.. والبعض أضحى بالدموع غريقا.

– قتل الورد نفسه حسداً منك.. وألقى دماه في وجنتيك. اعتيادي على غيابك صعب.. واعتيادي على حضورك أصعب.

قد تسربت في مسامات جلدي.. مثلما قطرة الندى تتسرب.

– إنجلاء الهم والحزن عند زيارة المحبوب يزور فتنجلي عني همومي.. لأن جلاء حزني في يديه.

– الغيرة على المحبوب خصوصا إذا رأى من المحبوب الإقبال على أحد غيره.

– الثلج هدية الشتاء.. والشمس هدية الصيف.. والزهور هدية الربيع.. وأنت هدية العمر.

– اللهم إني أحب عبدك هذا حبا خالصا فيك.. فاجمعني وإياه في رياض الجنان.

– أنت أمرك عجب عجاب.. تدخل القلب من غير دق الباب.. والله العظيم أحبك.

– كثرة ذكر المحبوب والحديث عنه فمن أحب أكثر من ذكر محبوبه بقلبه ولسانه.

– الطاعة لأمر المحبوب بل السعادة لطاعته وتنفيذ أوامره وكما يقال (إن المحب لمن يحب مطيعاً).

هالة محمد

هالة محمد حاصلة على ليسانس الآداب قسم الصحافة جامعة حلوان، قمت بالعمل كصحفية بقسم الاقتصاد سابقا، وحاليا أعمل كمحررة تحقيقات بإحدى الجرائد الورقية، أهوى القراءة وكتابة القصص الصحفية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى