منوعات

صورة حيرت العالم بأكمله.. لا بد من تنفيذ حركة معينة لمشاهدتها

أثارت صورة حيرت العالم  لإحدى البحيرات ضجة كبيرة بين نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر فيها منظر طبيعي لا يتكرر، فوفقًا لما ظهر في الصور، فغن مجموعة من الصخور شكلت منظرًا جماليًا مكونة لوحة غنية عبارة عن تمثال مائل لسيدة وامامها ابنها حيث أشارت عدة مواقع أوروبية أن هذه الصخور تكونت بفعل عوامل التعرية التي هبت على صخرة ضخمة في بحيرة «بيرمانين»، في شمال أوروبا.

ويكمن الإعجاز في تلك الصورة حيث لا يمكن التقاط هذه الصورة من البحيرة بهذا الوضوح إلا في وقت محدد من السنة وذلك بسبب سقوط أشعة الشمس عليها بزاوية تجعل الصورة التي تكونت من الصخرة جليّةً واضحة الآن شاهدو الصورة مع تحريك الرأس «ميل برأس» الى جهة اليسار لترى الإبداع الإلهي.

صورة حيرت العالم
صورة حيرت العالم

ويرى أحد خبراء التصوير في المملكة المتحدة مايكل آلان أن تلك الصورة تتطلب احترافية عالية لالتقاطها، فمعايير الزوايا والوضوح ومعادلات الضوء والانكسار المعياري تُظهر احترافية من التقط هذه الصورة.

وبالرغم من الشهرة التي حصدتها الصورة إلا أنها لم تشارك في أي مسابقات للتصوير والتي تنتشر بشكل كبير دوليًا وإقليميًا ومحليًا.

ويُذكر أن مسابقات التصوير تنتشر بشكل كبير في الدول الأوروبية والدول العربية على حد سواء، والتي من بينها جائزة «International Photography Award»، والتي كان في أحدث جلساتها استعرض عدد من المصورين المحترفين تجاربهم ورحلاتهم الفنية، التي خاضوها في عالم التصوير، ضمن جلسات تفاعلية في المهرجان.

وتحدثت المصورة المكسيكية كريستينا ميتماير لجمهور المهرجان خلال جلسة بعنوان «حافة المياه»، عن رحلتها الاحترافية في عالم التصوير.

صورة حيرت العالم
صورة حيرت العالم

وذكرت أنها كرست حياتها لالتقاط الصور التي تدفع العالم لفهم السبب الكامن وراء أهمية تضافر الجهود لحماية الأماكن البرية.

وتحدث لارس بورين خلال جلسة «قوة التصوير» عن أساسيات مثل المناخ والتقنية المستخدمة، والمحاكاة، والمعالجة للصور، التي تجتمع معاً لتساعد في سرد قصة الصورة.

واستعرض مجموعة من الصور الملتقطة على ما يزيد على 60 عاماً، ومن أبرزها أول صور للقمر وأول صورة لسباق سيارات في العالم، وأول صورة لنموذج من الكاميرات.

واستعرض بورين خلال الجلسة مجموعة من الصور التي أثارت الرأي العام، ومن ضمنها الصورة التي وثقت لحظة اغتيال السفير الروسي جراء إطلاق نار استهدفه خلال زيارته لمعرض فني بالعاصمة التركية أنقرة، وهي للمصور بورهان أوزبيليشي.

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى