اخر الاخبارفن و مشاهير

فنانة تكشف أسرار جديدة بشأن اعتـ.ـداء منتج شهير عليها (صور)

كشفت الفنانة الفلبينية لورين يونج، ذات الثلاثين عامًا تفاصيل جديدة بشأن قضية الاعتـ.ـداء الجنـ.ـسي المتورط فيها المنتج العالمي الشهير هارفي وينشتاين.

وبحسب ما نقلته صحيفة «ديلي ميل» البريطانية، قالت لورين يونج، إن هارفي قام باغتـ.ـصابها في حمام أحد الفنادق في مدينة لوس أنجلوس الأمريكية.

اقرأ أيضًا

تفاصيل صادمة.. وفاة إعلامية شهيرة بسبب جرعة مخدرات زائدة

بعد ظهورها في جنازة حسني مبارك..  هكذا تغير شكل سوزان مبارك (صور)

 

وأضافت لورين في إفادتها أن المنتج هارفي وينشتاين اقتادها بالقوة إلى الحمام وقام أحد معارفه بإغلاق الباب عليهما وبدأ في الاعتـ.ـداء عليها رافضا توسلاتها.

كانت، تقارير إخبارية عالمية، كشفت عن تطورات جديدة في قضية المنتج الهوليودي الشهير هارفي وينشتاين البالغ من العمر 67 عامًا، المتـ.ـهم فيها بالاعتـ.ـداء الجنـ.ـسي واغتـ.ـصاب 90 سيدة، وأدِين إثرها من مبادرة «Me Too» الشهيرة، التي كشفت عن تعرض نساء للاغتـ.ـصاب من خلال المشاركة في الهاشتاج «Me Too».

وفي أحدث تطورات القضية التي شغلت الرأي العام في الولايات المتحدة الأمريكية، أدانت هيئة المحلفين في محكمة بمنطقة مانهاتن في مدينة نيويورك، هارفي واينستين بتـ.ـهمتي الاعتـ.ـداء الجنـ.ـسي والاغتـ.ـصاب، فى أحدث مستجدات القضية التي تعود إلى أكتوبر 2017.

وحجزت المحكمة، القضية للحكم في جلسة لاحقة، واعتبرته مذنبًا في تهـ.ـمتين من أصل 5 تـ.ـهم موجهة إلى هارفي واينستين، ليصبح المنتج الشهير مهددا بعقوبات قد تصل إلى السجن 25 عامًا.

يأتي ذلك بعد المداولات التي عقدتها هيئة المحلفين في 18 فبراير، بعد محاكمة استمرت لمدة ثلاثة أسابيع، منذ بدأ المحاكمة بتاريخ 22 يناير، الماضي، إذ تقدمت 6 سيدات أخريات بإدانة المنتج الهوليودي، وأكدن إنهن تعرضن للاغتـ.ـصاب، فأخذت هيئة المحلفين باثنتين فقط منهن، هما: الممثلة السابقة جيسيكا مان ومساعدة الإنتاج السابقة ميمي هاليي.

ونفى المنتج الهوليودي الشهير هارفي واينستين تلك التـ.ـهم، مؤكدًا أن العلاقات الجنـ.ـسية التي أقامها حدثت بالتراضي مع كل السيدات.


قد يعجبك ايضا

أحمد عز الدين

صحفى مصرى عملت بالعديد بالمواقع والصحف المصرية والعربية ، بحب الكتابه وعمري ما اعتبرت انه مجرد شغلانه بتقبض عليها فلوس اخر الشهر.


يمكنكم التواصل مع الكاتب عبر الايميل : [email protected]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق